سياسةقصة المراسل

من هو الاقتصادي الذي ساهم في بناء العراق ما بعد 2003

Untitled-2
كشف صحيفة ذا بيس الامريكية عن الرجل الذي يمتلك عقلية الاقتصادية التي اسهمت في بناء منظومة العراق الاقتصادية ما بعد سقوط نظام صدام عام 2003 واستعانت الصحيفة بشأن تقريرها الاسبوعي الاقتصادي ببعض المنظمات الدولية التي تعمل في العراق في مجال الاقتصاد والمالية واستطلاعات رأي في العراق.
واشارت الصحيفة ان رجال الاعمال العراقي الشاب عصام الاسدي الذي لعب دور كبير في تغيير مسار البلاد ما بعد تحرير البلاد من النظام السابق حيث اسهم في بناء وتأهيل مشروعات عملاقة مجملها تصب في خانة اقتصاد العراق وذكرت الصحيفة ان من ضمن المشاريع التي حصل عليها الاسدي في بغداد مشروع كبير لمياه الشرب لحل مشكلة المياه في الأحياء الأكثر سكانا في المدينة .
وسلطت ذا بيس الضوء اكثر على تلك الشخصية فوجدت ان هناك خمسة الاف عائلة يتقاضون رواتب واعانات شهرية من رجال الاعمال العراقي اضافة الى دعمه لصحف واذاعات مستقلة لتنشيط مجال الاعلام المستقل وترى الصحيفة ان استطلاعات الرأي الاخيرة التي تجريها على الجالية العراقية المقيمة في امريكا وبعض مصادرها الصحفية تجد ان بعض الكتل والاحزاب السياسية في البلاد تحاول ان تعيق الاسدي عن عمله وذلك لتمرير مصالحها الخاصة .
وتطرقت الصحيفة : الى ان هناك شخصيات متنفذة في الحكومة العراقية تمتلك قنوات فضائية تعمل على اعاقة رجل الاعمال لابتزازه حتى تجني من خلاله اموالا لها.
واشارت” ذا بيس” على ان العراق اليوم يمر باسوء ظروفه الاقتصادية نتيجة تدهور الاوضاع الامنية وسيطرت داعش على بعض الحقول النفطية في الموصل وكركوك.
ويعتمد الاقتصاد العراقي اعتماداً كلياً على القطاع النفطي حيث يكون 95% من إجمالي دخل العراق من العملة الصعبة. كلف حرب الخليج الأولى مايقدر بحوالي 100 مليار دولار من الخسائر وكان العراق مثقلا بالديون بعد انتهاء الحرب وكانت العوامل الأقتصادية لها الدور الأكبر في خوض العراق حرب الخليج الثانية بعد سنتين من انتهاء حرب الخليج الأولى وزادت الحرب الثانية من مشاكل العراق الأقتصادية حيث فرض حصار اقتصادي على العراق منذ 6 اغسطس1990 حتى 21 ابريل 2003.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

Shares
إغلاق