أخبار العالمأمناقتصاد واعمالسياسةصحة و جمالعربي ودوليعلوم وتكنلوجياقصة المراسلمحلياتمن المحافظاتمنوعات

انطلاق اعمال مؤتمر بغداد للاتصالات وتكنلوجيا المعلومات

وهيئة الاعلام والاتصالات تكشف عن ستراتيجياتها للسنوات السبعة القادمة

المراسل نيوز/ انطلقت اعمال مؤتمر بغداد للاتصالات وتكنلوجيا المعلومات باشراف رئيس الوزراء عادل عبد المهدي وبجهد مشترك بين وزرارة الاتصالات وهيئة الاعلام والاتصالات والمنظمة العربية لتكنلوجيا الاتصال والمعلومات، صباح يوم الاثنين 3/ 12/ 2018 في فندق بابل- بغداد .
المؤتمر عقد بحضور رئيس الجهاز التنفيذي لهيئة الاعلام والاتصالات د.علي ناصر الخويلدي ورئيس مجلس الامناء الاستاذ “اشرف الدهان” و وزير الاتصالات الاردني “مثنى حمدان غرايبة” والامين العام للمنظمة العربية لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات السيد “محمد بن عمر” وممثل الجامعة العربية السيد “خالد الخضيري” ووكيل وزير الاتصالات الفلسطيني السيد “سليمان مصطفى” ورئيس هيئة الاستثمار في العراق السيد “سامي الاعرجي” وعدد من السفراء العرب وممثلي شركات الاتصالات المحلية والعربية.
وزير الاتصالات “نعيم ثجيل” في كلمة الافتتاح اشار الى ان البلد لا يمكن له التطور ما لم تتطور فيه قطاعات الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، داعيا الشركات المشاركة في المؤتمر للاستثمار في قطاعات الاتصالات لانها تمثل محورا مهما لتحريك عجلة الاقتصاد العراقي ولما لذلك القطاع من انعكاسات في مجالات التنمية المستدامة.
واضاف ثجيل ان تطوير القطاعات الصناعية والزاعية والتربوية يحتاج الى تطوير قطاع الاتصالات بالدرجة الاساس.
رئيس الجهاز التنفيذي لهيئة الاعلام والاتصالات د.علي ناصر الخويلدي قال خلال كلمته ان هيئة الاعلام والاتصالات تعمل على عودة الحياة المستدامة لان الاتصالات اصبحت العمود الفقري للحياة، ومن هذا المبدأ اطلقت الهيئة مبادرة (دوم) 2025
واستحصلت خلال موتمر المندوبين المفوضين قرارا من الاتحاد الدولي للاتصالات بدعم هذه المبادرة.
وتضمنت المبادرة عدة مشاريع منها مشروع محو الامية الالكترونية والقرية الذكية وتطوير المحتوى الرقمي وتطوير الاداء المؤسساتي وتدريب الطلبة الاوائل، ولم تغفل الهيئة ذوي الاحتياجات الخاصة حيث كرست جهدا فريدا لزج الخريجين منهم في دورات متخصصة في مجالات تقنيات المعلومات والاتصالات ولغير الخريجين بدورات لتعلم الحاسوب وبرامج الكومبيوتر لجعلهم عناصر فاعلين في المجتمع.
واضاف الخويلدي ان الهيئة قامت خلال سنة 2018 بمسح ميداني احصائي بالتعاون مع وزارة التخطيط لتكوين قاعدة بيانات لعام 2018 وجمعت البيانات للاسر لتزويد الموسسات الدولية بها كالهيئة الدولية للاتصالات، وسعت الهيئة الى تأمين الخدمات الى جميع الشرائح وتوفير اعلى خدمات الانترنت والاتصالات خلال الزيارات الدينية الكبيرة.
ونوه الخويلدي الى ان الرخصة الرابعة ستقدم افضل التقنيات وتم استحصال قرار من مجلس الوزراء بهذا الصدد ووفرت الطيف الترددي والاستراتيجيات والمتطلبات اللازمة لنشر خدمات التقنيات المتطورة.
وكشف الخويلدي ان الهيئة ابرمت عقدا لتجهيز منظومة مراقبة الطيف الترددي للحفاظ على استثمار موارد الدولة بالاضافة الى انجاز قرابة 70‎%من التعاملات الداخلية لها باستخدام النظام الالكتروني.
وعرض المهندس احمد وليد مدير دائرة الخدمة الشاملة في هيئة الاعلام والاتصالات عرضا مفصلا حول مبادرة دوم 2025 واهميتها لخلق مجتمع معلوماتي، وتم استعراض اهمية المبادرة على الافراد والمجتمع والبيئة العامة من خلال تحديد الدور الحاسم لقطاع تكنلوجيا المعلومات والاتصالات وهو ما سيوفر انعاشا لاقتصاد البلاد عبر ارتفاع مؤشر الناتج المحلي الاجمالي بالاضافة الى تعزيز المهارات في تكنلوجيا المعلومات والاتصالات.
وقال رئيس الهيئة الوطنية للاستثمار سامي الاعرجي
ان قطاع الاتصالات من الموارد المهمة التي يمكن للعراق ان يفتح ابواب الاستثمار من خلالها لانها تمثل عصب الحياة.
واضاف الاعرجي ان هناك الكثير من المجالات التي يمكن الاستثمار فيها وفي مقدمتها الجيل الرابع الذي انتظرناه كثيرا بالاضافة الى المدينة الذكية التي نعمل على تأسيسها في بغداد ونكرس الجهود مع شركات عالمية لانجاحها ونعمل على ان ترى النور قريبا.
هذا و تم اثناء جلسات المؤتمر مناقشة عدد من القضايا الفنية والتطورات الحديثة في عالم الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات من المختصين و ممثلي شركات القطاع الحكومي والخاص، وتختتم جلسات المؤتمر يوم غد الثلاثاء في فندق بابل ببغداد.

 

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

Shares
إغلاق